وصفات تخسيس

معدلات نقص الوزن الطبيعي والنزول الطبيعي للدهون

معدلات نقص الوزن الطبيعي والنزول الطبيعي للدهون ، حيث يريد البعض ممن يعانون من السمنة في اتباع أي نوع من الحميات الغذائية لخساره الوزن وقد يتحقق هذا الهدف، لكن بمجرد العودة لما قبل الحمية يعود الجسم لوزنه الاصلى، وربما يزيد قليلا فلماذا يحدث هذا ؟ وما هو معدل نقص الوزن الطبيعي كل شهر ؟ وما هو النزول الطبيعي للدهون.

نقص الوزن الطبيعي

يؤكد خبراء التغذية الألمان علي أن تعديل النظام الغذائي تدريجيا والذي يكون مقترنا بممارسة الرياضة هو السبيل الوحيد لتنفيذ عملة نقص الوزن بصورة مستمرة، وأشاروا إلى أن معدل إنقاص الوزن بشكل صحي يتراوح من كيلوجرام إلى 2 شهرياً.

تابع ايضا: اسباب فقدان الوزن المفاجئ وطرق علاجه

معدل النقص في الوزن بشكل صحي كل شهر

لا يوجد نظام غذائي يسبب نقص  الوزن في مناطق دون المناطق الاخرى وما نراه ما هو إلا حملات ترويجيه لانواع الحميات المختلفة

وهنا يجب اتباع جلسات تخسيس موضعى ان كنت تعانى من سمنه موضعيه في اماكن محدده فقط وليس في كل مناطق الجسم .

الإقبال علي تناول الخضروات والاوراق الخضراء مثل الجرجير والقدونس وايضا مصادر الاوميجا 3 مثل السمك يساعد في فقدان الوزن بشكل طبيعي.

يراعى عدم تناول ادويه تخسيس من تلقاء نفسكـ، اذ لابد من اشراف طبى حسب حالتك الصحية ولا تبالغ في استعمالها لمدة تزيد عن 4-6 شهور فقط ولا تكرر تناولها من تلقاء نفسك .

توجد امراض تقلل من معدل خساره الوزن وهى حالات خاصه لابد من التعامل معها بدقه عند محاولة انقاص الوزن مثل :

  • مرضى الكبد لان تراكم الدهون يقلل من فاعليه علاج الكبد حيث يطلب الطبيب من المريض أن ينقص وزنه وذلك بصورة أقل من معدلات نقصان الوزن الطبيعية حيث يجب التعامل مع ذلك بحذر، فالكبد هو المسئول الأول والأخير عن نزول الوزن وتكسير الدهون , فالخلل به يقلل من معدل نزول الوزن .
  • وكذلك من هو مصاب بمرض السكر، تكون هناك حالة ثبات بالوزن لفترة معينة وذلك بعد خسارة الوزن، ثم يعود الجسم لطبيعته بخسارة الوزن .
معدلات نقص الوزن الطبيعي والنزول الطبيعي للدهون
معدلات نقص الوزن الطبيعي والنزول الطبيعي للدهون

الفرق بين خسارة الوزن وخسارة الدهون

ربما يختلط الأمر لدى البعض بين مفهوم خسارة الوزن وخسارة الدهون، ولكن يجب معرفة الفرق في حالة البدء في تطبيق نظام غذائي للوصول للهدف المنشود.

نقص الوزن على الميزان لا يعني بالضرورة فقدان الدهون الموجودة بالجسم، حيث توجد ثلاثة تفسيرات لفقدان الوزن، وهي: فقدان الدهون، فقدان الكتلة العضلية، وفقدان الماء.

اذا لابد من معرفة الفرق بين هذه التفسيرات أثناء اتباع الحمية الغذائية حتى تحقق النتيجة المنشودة من عملية خسارة الوزن.

فقدان العضلات

العضلات من الأجزاء التي تتطلب عملاً مستمراً للحفاظ عليها، ويمكن أن تؤدي بعض الممارسات الخاطئة لفقدان العضلات وليس الدهون، وحينها ستلاحظ خسارة الوزن ولكن تلاحظ ان الجسم ما زال يحتفظ بالدهون كما هي.

فقدان الماء

يعد واحدة من أسرع الطرق لفقدان الوزن في وقت قصير هي خسارة السوائل بالجسم، ولكنها طريقة ليست فعالة، لأن الوزن يعود سريعاً بعد اكتساب السوائل من جديد دون التخلص من الدهون.

عدم تناول الأطعمة الغنية بالبروتينات

ليست كمية الطعام فقط هي من يتحكم في حرق الدهون، ولكن نوعية الطعام أيضاً، حيث أن الجسم يحتاج إلى البروتين لمساعدة العضلات في عملية النمو.

عدم ممارسة الرياضة

تساعد الرياضة في الحفاظ على عضلات الجسم، كما أنها تحفز على حرق الدهون المتكدسة بصورة أفضل.

ولذلك يجب الحرص على ممارسة الرياضة بانتظام لخسارة الوزن دون فقدان العضلات.

ربما يهمك ايضا: سبب نقص الوزن الحاد واعراضه المرضية

نصائح وتحذيرات من الحمية الصارمة

حذّر خبراء التغذية العالميون من اتباع الحمية الصارمة وغير المتوازنة والتي يتم خلالها الامتناع عن تناول الطعام تقريباً، حيث يثمر ذلك في إنقاص الوزن لفترة محدودة فقط، كما أنه يتسبب في حدوث نتائج عكسية بعد ذلك.

فعندما يعود الشخص الي المعدل الطبيعي  من تناول السعرات الحرارية بعد الانتهاء من أنظمة الحمية الغذائية، يؤدي ذلك حتماً إلى اكتساب كل الكيلوجرامات التي تم إنقاصها بصعوبة، بل قد يؤدي إلى زيادة الوزن بدلاً من خسارته.

يمكنك عزيزي القاريء مشاركة هذه المقالة مع اصدقائك إذا حصلت منها على الفائدة المرجوة.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.